القائمة
القائمة

بُحيْرَتا إسلي وتيسليت

إسلي وتيسلت بحيرتان من أروع البحيرات بشمال أفريقيا؛ تحفتان طبيعيتان بمعنى الكلمة تتربعان على ارتفاع يفوق 2200 م حيث يمكن استكشاف عجائب إملشيل الخفية.

تعود تسمية البحيرتين إلى متحابين تناقلت الأجيال قصة عشقهما الممنوع عبر التاريخ، وهو الحب الذي يحتفي به موسم الخطوبة بإملشيل كل سنة.

جنة الجوّابين والمتجولين

يقع المكان على مسافة 20 كلم من إملشيل، ويمكن الوصول إليه عبر طريق معبدة؛ أو على الأقل حتى بحيرة تيسليت، وأما بحيرة إسلي فتبعد بـ 10 كلم عن الطريق والطريق إليها غير معبدة ومليئة بالحصى.

ولذلك فإن المرافق تقع جهة البحيرة الصغيرة تيسليت، التي تمتد على مساحة 1,3 كلم² ويصل عمقها حتى 27 م. ويوجد على ضفة البحيرة مخيم يتيح للزوار الاستمتاعَ بالمنظر الطبيعي واستكشاف المناطق الطبيعية المجاورة بكل سهولة.

وأما بحيرة إسلي، فتبلغ مساحتها 2,55 كلم²، ويصل عمقها حتى 95 م؛ ويبدو ماؤها الصافي كمرآة عملاقة تنعكس عليها قمم الجبال المجاورة المغطاة بالثلوج، وذلك ما يجعل نور الشمس يسطع بشكل لا مثيل له. ولعل كل هذه الروعة تغري الهواة بالتقاط صور مناظر تحبس الأنفاس.

لقد أضحى زوج البحيرتين هذا ملاذ الزوار الذين ينشدون الاستجمام والتجوال على الأقدام. ويحتضن كل سنة موسم الخطوبة الشهير الذي يحيي ذكرى أسطورة إسلي وتيسليت.

أسطورة عشق ممنوع

إنها قصة حب بين « تيسليت » من آيت يعزة و « إسلي » من آيت براهيم، غير بعيد من عين تقع بين القبيلتين المتنافستين. وتروي الأسطورة أن حبهما كان صافيا مطلقا، لا طاقة لهما للعيش متباعدين. ومع ذلك، رفضت القبيلتان زواجهما. فاضطر العاشقان المعذبان، روميو وجولييت الأمازيغيان، إلى الهروب، فصعدا الجبل ليبكيا خيبتهما. وتقول الأسطورة أن دموعهما كانت من الغزارة بحيث فاضت طوفانا وظهرت بحيرتان، إسلي وتيسلي. وانتهى المطاف بالحبيبين أن هلكا من شدة ألمهما. وعلى إثر هذه المأساة، قررت القبيلتان،  متأثرتين بما حدث، أن تتركا للشبان والشابات، من الجانبين، حرية الاختيار.

ملاحظة للمُخيِّمين : يُروى كذلك أن إسلي وتيسليت، يخرجان في كل ليلة من بحيرتيْهِما ليلتقيا.

انستقرامتنزهرحلة قصيرةطبيعةعائلةعطلة نهاية أسبوع مصممة خصيصًا لكفي يوم واحدنهاية الأسبوعيوم واحد

معلومات عملية


هل تعلم؟


منشأ البحيرتين وطبيعتهما لا يزالان موضوع جدال. فالفرضية الأولى تقول أن بحيرتي إسلي وتيسليت هما فوهتان صدميتان (نيزكيتان) نتيجة اصطدام نفس النيزك الذي قد يكون انشطر عند دخوله غلاف الجو الأرضي، قبل 40 مليون سنة. وقد اكتُشفت شظايا هذا النيزك على طرفي البحيرتين.

وأما الفرضية الثانية فتفند سابقتها وتؤكد بأن بحيرة إسلي نتجت عن نزح تكتوني بسبب طبيعة الأطلس الكبير الشرقي الكلسية التي تشكلت خلال العصر الجليدي المتوسط (العصر الحديث الأقرب أو البليستوسني) والأخير (قبل أكثر من 100 مليون سنة).

قد ترغب أيضا


مقدمي الخدمات



Taddert

Centre de Tinghir 05.24.83.41.81
Villa Midelt

Rue Farabi la Place Verte -Midelt 05.35.36.08.51
05.35.58.38.75
Kasbah Dounia

Kerrandou - Ghers Tiaalaline - Cercle Rich 05.35.36.83.95
Auberge Jaâfar

Kasbat Itto – BerremC.R. Aït Izdeg - Midelt 06.61.39.77.42
Auberge Timnay

Douar Mitchimine, CR Tounfite 05.35.36.01.88
06.61.71.53.15
Col du Zad

Lac Aglmam Sidi Ali - Caidat Itzer 06.61.21.63.31
Gite Tadmert

Tadmert n ait Oukhtar Imilchil centre 06.66.10.30.80
Hotel Taddert

CR Ait Izdeq- Province de Midelt 05.35.58.02.28
06.61.25.65.76
Kasbat Asmae

Route de Midelt & Errachidia Km 192 05.35.58.04.09

إكتشف دليل جهة درعة تافيلالت

Visit Draa Tafilalet Logo Supported by ONMT Région Draa Région Ouarzazate

روابط سريعة

القائمة البريدية

لاتفوت قائمتنا البريدية الشهرية للتعرف على معلومات حصرية للإستفادة من إقامتك بدرعة تافيلالت

جميع الحقوق محفوظة 2024 تتم إدارة هذا الموقع من طرف المجلس الجهوي للسياحة درعة تافيلالت